زوجتي وكتبي

زوجتي وكتبي
محمد رشيد العويد

تكره زوجتي الكتب كراهية امرأةٍ لضرتها ، كراهيةً تعبر عنها عبارتُها المتكررة (( أنا تزوجتك أم تزوجت الكتاب ؟! )) .
وكراهيتها تلك تشمل شرائي للكتاب ، وقراءتي له ، واهتمامي بتوفير مكان له في البيت .
حين أدخل البيت حاملاً كتباً جديدة ، يتغير وجه زوجتي ، ويتغير صوتها ، وتتغير نظراتها ، وكأنني أدخلت معي (( شيطاناً )) ، وأحس بزوجتي تنظر إلى الكتب وهي تتمنى لو تستطيع أن تفتح النافذة لتلقي بها جميعاً غير مأسوف عليها .
(( بدلاً من أن تشتري الكتب اشتر لنا كذا وكذا )) .
وأرد عليها بلطف : وهل سبق أن طلبت شيئاً ولم أشتره لك ؟ قولي ماذا ترغبين حتى يكون عندك غداً .
وترد غير راضية : ولماذا غداً ؟ لماذا لا تشتريه اليوم ؟
وأواصل محاولاتي تهدئتها : (( اليوم ، ولا تهتمي .. أتناول لقيمات ونخرج معاً )) .
تقول وهي تؤكد عجزي عن إرضائها : وهل تركت كتبك مكاناً أضع فيه ما أريد شراءه ! كتبك في غرف الجلوس والضيوف والنوم ! مكتباتك لم تترك زاوية في البيت إلا واحتلتها .
وأزيد حلمي وسعة صدري : عندي لك حل .
قالت على الفور : تبيع الكتب ؟
قلت : لسنا في حاجة إلى ثمنها .
قالت : إذن ستهديها أصدقاءك !
قلت مبتسماً : كتبي غالية عندي ولن أتخلى عنها .
قالت : عرفت .. ستنقلها إلى عملك وتضعها في مكتبك ؟
قلت : مكتبة مكتبي ملأى بالكتب ولا مكان فيها لكتاب ، ثم إنك تعلمين إني أحتاج كتبي في بيتي .
قالت : حيّرتني .. أخبرني عن حلك العظيم .
قلت : نستدعي النجار ليثبت أرففاً عالية على الجدران ، بدلاً من هذه المكتبات التي تحتل مساحات على الأرض .
قالت : وتشوّه الجداران ؟
قلت : هل صارت الكتب مشوّهة للجدران ؟
قالت : لا تشغلني بجدالك الآن عن وعدك باصطحابك إياي لشراء ما أريد .. هيّا .. كُلْ لقيماتك لنذهب إلى السوق .
صمتُّ .. لم أقل شيئاً .. لقد صرت أنا الذي أجادل ! لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .
تعلمت درساً من ذلك اليوم ، وأرجو أن يستفيد منه كل زوج تضيق زوجته بكتبه وشرائه لها ؛ وهو أن يشتري لها شيئاً تحبه حين يشتري مجموعة من الكتب ، ليفرحها بما اشتراه ، ويشغلها به عن كتبه الجديدة .
وكذلك أن يلجأ إلى الأرفف العالية يثبتها على الجدران ، فهذا لا يأخذ من مساحة البيت ، ويجعل الكتب بعيدة عن متناول أطفاله الصغار .. فلا يعبثون بها في غفلة عنه .. أو عن زوجته .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.