وردة حمراء

وردة حمراء
محمد رشيد العويد

قال محدثي : مرض زميل لي فأردت عيادته في المستشفى الذي يعالج فيه ، وصرت أفكر في الهدية التي أحملها له معي . ثم هُديت إلى أن أهديه وردة حمراء جميلة وخاصة أنه كان حديث عهد بزواج .
دخلت على زميلي غرفته في المستشفى ، وسلمت عليه ، ودعوت له ، وناولته الوردة الحمراء فابتسم وقال : سأهديها زوجتي .
أخبرني زميلي بعدها أن زوجته فرحت بالوردة كثيراً وتركت فيها أثراً طيباً جميلاً .
يضيف محدثي فيقول : غامرني إحساس بالخجل من نفسي ! كيف تكون هذه الوردة الحمراء الجميلة التي أهديتها زميلي سبباً في إدخال السرور إلى قلب زوجته .. وأنا لم أقدم لزوجتي وردة مثلها طوال ثلاثين سنة هي عمر زواجنا حتى الآن ؟!
ما كان مني إلا أن توجهت إلى محل الزهور نفسه واشتريت وردة أجمل من الوردة التي أهديتها زميلي وحملتها إلى زوجتي مع عبارة رقيقة كتبتها على بطاقة صغيرة أرفقتها مع الوردة .
يختم محدثي كلامه بقوله : كان لهذه الوردة آثار طيبة كثيرة في زوجتي .. حتى إنها مازالت تحتفظ بها رغم ذبولها وجفافها ومرور أشهر طويلة على تقديمي لها .
وبعد ، إخوتي الأزواج ، ألا تملكون ثمن مثل هذه الوردة الجميلة لتقدموها إلى زوجاتكم ؟!
ستكسبون بها قلوبهن ، وقربهن منكم ، وطاعتهن لكم ، وتعلقهن بكم .
وردة ثمنها يسير تربحون بتقديمها لزوجاتكم الكثير الكثير .

Advertisements

One thought on “وردة حمراء

  1. فعلا كل شيء يكبر في المرأة الا قلبها يبقى قلب طفلة
    نظرة من زوجها قد تفرح قلبها او تكسره
    بحسب كيفيتها

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.