جميع القطط في الظلام رمادية – محمد رشيد العويد

جميع القطط في الظلام رمادية
محمد رشيد العويد

عن جابر رضي الله عنه أن النبي  قال : ( إن المرأة إذا أقبلت أقبلت في صورة شيطان ، فإذا رأى أحدكم امرأة فأعجبته فليأت أهلـه ؛ فإن الـذي معها مثـل الـذي معها ) الترمذي وابن حبان ( صحيح الجامع ) ( 1939 ) .
عرضت لهذا الحديث في رواية لمسلم اختلف فيها آخر الحديث فكان ( فليأت أهله فإن ذلك يرد ما في نفسه ) والمعنى نفسه وهو أن معاشرته زوجته تصرف عنه الشهوة التي أثارها فيه إعجابه بتلك المرأة .
وأردت أن أعرض للحديث ثانية بهذه الرواية التي يذكر فيها  ( فإن الذي معها مثل الذي معها ) . وفي رواية ( فإن معها مثل الذي معها ) .
يقول أبو إسحاق الحويني : إذا قضى الرجل حاجته استوى عنده أجمل النساء وأقبح النساء ، وهذه حقيقة أقولها لإخوة كانوا يقولون : إن الغالب على الأخوات الملتزمات عدم الجمال المبهر ، فأقول لهم : إن الجمال نسبي ، بمعنى أن المرأة غير الجميلة إذا تزينت لزوجها رأى منها جمالاً .
وهناك مثل إنكليزي يعرض لهذا المعنى يقول : In The Dark all cats are grey
أي : في الظلام كل القطط رمادية .
ويريدون به أنه عند المعاشرة في الظلام تستوي النساء من حيث الشكل ، فالجمال لا دخل له في إمتاع الرجل ، بـل أحياناً تكون المرأة الجميلة باردة ، أو مغرورة بجمالها ، أو متكبرة على زوجها ، وهذا يفسد ما تحتاجه المعاشرة من تودد واستجابة وتفاعل .
ولعل من توجيهات هذا الحديث أن على المرأة أن تستجيب لزوجها إذا دعاها لحاجته ، فإن قضاءه لها يجعله يعود إلى عمله مواصلاً إنتاجه فيه ، بعد أن صرفه عنه ما ثار فيه من شهوة بمعاشرة زوجته .
ولهذا ندعو الزوجة إلى عدم تضييق نظرتها إلى رغبة زوجها في معاشرتها بأنها شهوة عليه أن يصرفها أو يؤجل تلبيتها ، أو أن عليه ألا يخضع لها ، بل ينبغي أن تنظر نظرة أشمل وأبعد وهي أن زوجها يحتاج من يزيل ما فيه من رغبة تشغله عن عمله أو تؤلمه ، ولا يزيلها عنه إلا زوجته ، قال النووي رحمه الله ( يُستحب أن يأتي امرأته ليواقعها ويدفع شهوته ، وتسكن نفسه ، ويجمع قلبه على ما هو بصدده ) .
يبقى أن أشير إلى قوله  ( إن المرأة تقبل في صورة شيطان ) فقد اعترضت إحدى النساء وقالت لي : أنتم ترون المرأة شيطاناً ، فقلت لها : كيف ترين المرأة التي تأخذ زوجك منـك وتجذبه إليها .. ألا ترينها شيطانة الشياطين ؟! فسكتت ولم تملك جواباً .
وينبغي أن ننتبه إلى أنه  لم يقل إن المرأة شيطان ، بل قال ( تقبل في صورة شيطان ) كما يمكن أن يقبل الرجل في صورة شيطان . فطريقة إقبال الإنسان ، وأسلوبه ، وشكله ، ولباسه ، ذلك كله يجعله يظهر في صورة شيطان رجلاً كان أم امرأة .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.