لا تكوني من هؤلاء – محمد رشيد العويد

لا تكوني من هؤلاء
محمد رشيد العويد

توصل الباحثون في جامعة واشنطن ، نتيجة الدراسة والمتابعة طوال عامين ، إلى أنه أصبح ممكناً التعرف بدقة تصل إلى 95 % على الزوجين اللذين سينفصلان ، وعلى اللذين سيتسمران معاً ، وذلك عن طريق تحديد نماذج السلوك وردود الأفعال لدى النساء .
ويقول البروفيسور ( نيل جاكوبسون ) الأستاذ المشرف على تلك الأبحاث :
إن النساء اللواتي ينهين العلاقة الزوجية هن التاليات :
* اللواتي يقاومن الزوج نفسياً وكلامياً .
* اللواتي يتألمن لزواجهن .
* النساء الأقل خوفاً .
تعالوا نتأمل في هؤلاء الأصناف الثلاثة من النساء ، سنجد أن الإسلام بتعاليمه يمنع ظهورهن وانتشارهن ، ومن ثم يخفض كثيراً من نسب الطلاق الناتج عنهن أو بسببهن .
أولاً : اللواتي يقاومن الزوج نفسياً وكلامياً :
يعلم الإسلام المرأة أن عليها طاعة زوجها ، ويربيها على عدم مقاومة الزوج نفسياً حين يخبرها النبي  أنه لو كان لأحد أن يسجد لأحد لأمر المرأة أن تسجد لزوجها ، وأن الزوجة المرضية من زوجها تدخل من أي أبواب الجنة شاءت ، بل إن الإسلام يمنع المرأة من الصوم وزوجها حاضر إمعاناً في إبعاد هذه المقاومة على الرغم من أن الصوم عبادة .
ثانياً : اللواتي يتألمن لزواجهن :
يبعث الإسلام في نفوس أتباعه ، من الرجال والنساء ، الرضا والتسليم ، ويعدهم بالأجر الكبير على الصبر . ومن ثم فالزوجة المسلمة ترضى بالزوج الذي كُتب لها ، وتصبر على طباعه وإن لم ترتح إليها مادام لا يرتكب محرما ، وترجو الأجر من الله تعالى على هذا الرضا والتسليم .
ثالثاً : النساء الأقل خوفاً :
المرأة المسلمة تستحضر دائماً خوف الله في قلبها ، خوفها من أن يغضب الله عليها إذا عصت زوجها ، ومن حسابه وعقابه إذا أهملت في تربية أبنائها ، وخوفها من أن تسبب الأذى لأهلها إذا تطلقت من زوجها .
وللأسف فإن ما ينشر ويذاع ويعرض هذه الأيام ، فيه كثير مما يساعد على ظهور الأصناف الثلاثة ، ومن ثم يساعد على ارتفاع نسب الطلاق التي لم يكن تعرفها مجتمعاتنا المسلمة من قبل .

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.