متدين وذو خلق ولكنه من جنسية أخرى – د. محمد رشيد العويد

متدين وذو خلق ولكنه من جنسية أخرى
د. محمد رشيد العويد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 
الرجاء مساعدتي في حل المشكلة الخاصة بي والتي أعتقد أنها تخص عدداً كبيراً من الفتيات في البلد الذي أعيش فيه ولكن لا نستطيع عمل أي شيء لحل تلك المشكلة الموجودة والتي تسبب لنا كثيراً من الضيق .
أنا فتاة أبلغ من العمر 30 عاما ، ملتزمة ومتدينة والحمد لله ، ومنذ طفولتي قررت ألا أكون كبقية الفتيات اللواتي يقمن علاقات مع الشباب وإنما من يريدني عليه أن يدخل من الباب وهذا ما سبب تأخر زواجي حتى الآن لأن الشباب في البلد الذي نعيش فيه يريدون إضاعة الوقت مع البنات فقط لا غير ولقد سمعت ورأيت بعيني ما حصل معهن ولهذا تمسكت بموقفي وأنا أعلم علم اليقين بأن الله يخبىء لي خيرا جزاء صبري والتزامي .
مشكلتي هي أن هناك شاباً يعمل في المكان الذي أعمل فيه وهو من نفس ديانتي ولكنه من جنسية عربية أخرى ، وهو محترم ورائع بشهادة الجميع وأهله متدينون جدا وقد حضر إلى هنا مع أخيه للعمل وبقي أهله في بلدهم الأصلي .
هذا الشاب صارحني بأنه معجب جدا بي ويريد أن يتقدم لطلب يدي من أهلي وقام بإخباري قبل اتخاذ هذه الخطوة حتى يرى إذا كان لدي أي مانع أنا شخصياً حتى لا يقوم بإحراجي والتسبب بأية مشاكل لي مع أهلي في حال إنني رفضت أمامهم. وقد أخبرني بأنه حتى لو لم أوافق فان احترامه وتقديره لي سيبقى كما هو دون أن يتغير أي شيء أبدا .
مشكلتي هي أنني لست صغيرة الآن حتى يقوم أهلي برفض شاب مشكلته الوحيدة أنه من جنسية أخرى وليس هناك أي سبب آخر، لدي عدد من الصديقات اللاتي تزوجن من أشخاص من نفس هذه الجنسية وهن سعيدات جدا في حياتهن وأهلي يعلمون ذلك عنهن جيدا
المشكلة هي أن أمي عندما أذكر أي واحدة من صديقاتي فإنها تقول : أنا لا يمكن أن أوافق أبدا على أن تقوم ابنتي بالزواج من جنسية أخرى لأنه إذا حصلت مشاكل وانفصلت عن زوجها وأرادت العودة إلى بلدها فان أولادها لن يعيشوا بسهولة لأنهم من جنسية أخرى وستتم معاملتهم كالأجانب في بلد أمهم وهذا هو السبب الوحيد لرفض أهلي وليس هناك أي سبب آخر .

هذا الشاب لا أراه أو أتكلم معه خارج الدوام مطلقا وسيبقى الوضع هكذا حتى نصبح خطيبين وقد أفهمته ذلك واحترم قراري وقال ما تريدينه هو ما سيحصل وليس أي شيء آخر . وقد قال لي أعدك بأنه في أي وقت تريدين أن تزوري أهلك فإنني سأرسلك لهم حالا وتستطيعين البقاء قدر ما تشائين وفي أي وقت يريدون زيارتك فان بيتي دائما مفتوح لهم لأنهم سيصبحون أهلي أيضا .
بصراحة ما أحتاجه هو رأيك صراحة، هل من المعقول أن يقف الأهل في وجه سعادة ابنتهم فقط بسبب شيء ممكن أن يحدث ؟ وبإذن الله لن يحدث ؟ وأن يتوقعوا السيء قبل وقوعه ويرفضوا ويقطعوا نصيب ابنتهم بسبب شيء كهذا فقط ؟
وكل هؤلاء الفتيات اللاتي تزوجن بهذه الطريقة هل أهلهم لا يبالون بهم ؟
الرجاء إخباري هل رأيي أنا هو الصحيح أم رأي أهلي وإذا كان رأيي أنا فأرجو إخباري كيف أستطيع إقناعهم بتغيير موقفهم وألا يقفوا في طريق سعادتي بسبب شيء قد لا يحدث أبدا بإذن الله .
الرجاء الرد على إيميلي الخاص هذا بأسرع وقت ممكن حتى أستطيع أن أعرف كيف سأتصرف بخصوص هذا الموضوع وبعد ذلك لو أردتم نشر المشكلة في المجلة حتى يقرأ أهلي ردكم لأنهم يتابعونها فأنا لا مانع لدي أبدا ولكن دون ذكر اسمي نهائياً رجاء لتجنب أية مشاكل قد تحدث معهم إذا عرفوا هويتي .
 
الحائرة

أثني أولاً على أسلوبك الذي عرضت به مشكلتك فهو أسلوب واضح سهل جميل ، وأثني ثانياً على موضوعيتك في بيان مواقف جميع من حولك ، سواء الشاب الذي يريد خطبتك أم أهلك الذين يرفضون زواجك منه ، وأثني أخيراً على خلقك ودينك اللذين جعلاك محافظة على نفسك مما تساهلت فيه بعض الفتيات .
وأصل إلى استشارتك لي في هذا الواقع الشائع والمنتشر في كثير من البلدان التي يرفض فيها الأهل زواج ابنتهم من رجل يحمل جنسية دولة أخرى .
ووجهة نظر الأهل معتبرة في هذا الموضوع ، وخاصة حين يكون المتقدم للزواج من ابنتهم طامعاً في مالها أو غيره ، أو إذا لم يكن متديناً .
أما في حالك التي شرحتها فأرى أن أهلك ليسوا على حق في رفضهم خطبة هذا الشاب لك وذلك لما يلي :
– بلغت الثلاثين من العمر ، وهذه سن ليست صغيرة ، وفرص الزواج تكون أقل كلما تقدمت الفتاة في السن .
– الشاب المتقدم للزواج منك على درجة عالية من الخلق والدين كما ظهر واضحاً في حديثك عنه .
– تعهد الشاب بأن يجعل أهلك أهلـه ، ووعده لك بأن لا يمنعك من زيارتهم في أي وقت تشائين ، ينبغي أن يطمئنا أهلك فيوافقا على زواجك منه .
– نجاح زواج من حولك من فتيات ، على الرغم من أن أزواجهن قد يكونون أقل تديناً وخلقاً من زوجك ، يزيد في طمأنة أهلك على زواجك من هذا الشاب .

وأصل إلى سؤالك : كيف أستطيع إقناعهم بتغيير موقفهم ؟ وأجيبك فأقول :
– ادعيهم إلى أن يؤدوا الاستخارة الشرعية ، وهي صلاة ركعتين ثم الدعاء بعدهما بدعاء الاستخارة الذي علمنا إياه النبي صلى الله عليه وسلم . واذكري لهم أن الله تعالى أعلم منا جميعاً فإن كان في زواجي من هذا الشاب خير لنا جميعاً فسيجعله من نصيبي .. وإن لم يكن فيه ذلك فسيصرفه الله عنا ويصرفنا عنه .
– اعرضي ما شرحته لي في رسالتك على أحد أقاربك الذين يسمع منه أهلك ويقدرون رأيه ، فإذا اقتنع بكلامك فاطلبي منه أن يكلم أهلك بذلك ليقنعهم به .
– ذكّري أهلك بحديثه صلى الله عليه وسلم ( إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه ) . وقولي لهم إن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر الخلق والدين ولم يذكر الجنسية ، وأن هذا أمر منه صلى الله عليه وسلم لجميع المسلمين .
أدعو الله أن يختار لك الخير ، ويوفقك لما يسعدك في الدنيا والآخرة . ولا تترددي في الكتابة إلي مرة ثانية .

Advertisements

One thought on “متدين وذو خلق ولكنه من جنسية أخرى – د. محمد رشيد العويد

  1. خطئين وسؤال :
    ١- هذا مت سبب تأخر زواجي
    ٢- الشباب في بلدي يريدون المتعه
    س: هل تعرفون جميع الصعوبات التي ستواجه من يتزوج من بلد آخر خاصة إذا كانت الفتاة وكم منهم تمنى لو لم يتزوج وبقية بدون زواج أفضل من زواج الأجنبي ❓👌🏽

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.