رسالة رجل إلى زوجته المنشغلة عنه – د. محمد رشيد العويِّد

رسالة رجل إلى زوجته المنشغلة عنه
د. محمد رشيد العويِّد

هل تشتكون إخوتي الرجال إهمال زوجاتكم لكم ؟
هل لاحظتم انشغالهن عنكم وعن اهتمامهن بكم وببيوتهن ؟
أقترح على من يعاني ذلك أن يرسل الرسالة التالية لزوجته :

زوجتي الغالية:
لا أدري إلى متى يستمر إهمالك لي وانصرافك عني ؟ ما الفائدة التي تجنينها من جلوسك الطويل أمام شاشة (التلفزيون) تضيعين الساعات إثر الساعات !
ألا تذكرين حديث النبي صلى الله عليه وسلم الذي يخبرنا فيه أنه لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يُسأل عن أربع، ومنها عن عمره في ما أفناه، فماذا ستقولين لرب العالمين ؟ هل ستقولين له سبحانه: أمضيتها أمام شاشة التلفزيون أتابع المحطات الفضائية ؟!!
ألا تذكرين حديثه صلى الله عليه وسلم عن مسؤولية المرأة (والمرأة راعية في بيت زوجها وولده، فكلكم راع، وكلكم مسؤول عن رعيته) متفق عليه. فبم تجيبين الله تعالى إذا سألك عن هذه المسؤولية .. ماذا فعلتِ من أجلها؟ وهل أديتِها ووفيتِها حقَّها ؟
ألم تقرئي حديث النبي صلى الله عليه وسلم (لو كنت آمرا أحدا أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها) رواه الترمذي وقال حسن صحيح.
ألا تريدين دخول الجنة؟ أليست هذه أمنية الأماني عند كل مؤمن ومؤمنة ؟ لقد قال صلى الله عليه وسلم (أيما امرأة ماتت وزوجها عنها راض دخلت الجنة) رواه الترمذي وقال حديث حسن.
لقد ثارت مشكلات كثيرة بيننا، وبعضها كاد يصل بنا إلى الطلاق، لولا لطف الله وحفظه، أفلا تخشين أن تتأزم الخلافات بيننا يوما فيقع الطلاق؟ هل ترين الطلاق خيرا لك؟ ألم تفكري في الأولاد وحالهم بعدطلاقنا؟ ألم تحسبي حسابا لحالك أنت إذا وقع الطلاق؟ هل ينفع الندم عندها؟
ولا أدري لماذا تخجلين من عملي؟ أليس عملا شريفا يرزقنا الله منه رزقا حلالا طيبا؟ لقد قال صلى الله عليه وسلم (إن أشرف الكسب كسب الرجل من يده) رواه الإمام أحمد. أفليس هذا الحديث الشريف شهادة لعملي؟ ألا يُطيِّب هذا خاطرك ويطمئن بالك؟
لماذا لا تتحررين من هذه المظاهر الخادعة؟ ومن تلك المنافسات الدنيوية الفارغة؟

زوجتي الحبيبة:
أجل ، زوجتي الحبيبة، فعلى الرغم من كل شيء فإنك تبقين زوجتي، وأم أولادي، وشريكة حياتي، ورفيقتي في الدنيا والآخرة، فلماذا لا نفتح صفحة جديدة نجعل فيها غايتنا الأولى إرضاء الله سبحانه، فنربي أولادنا على الإسلام وأخلاقه وآدابه، ليكونوا صالحين، يدعون لنا بعد موتنا، كما وعدنا صلى الله عليه وسلم (إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث) ومنها (ولد صالح يدعو له)، أليس هذا خير استثمار لنا في آخرتنا؟
إن حسن معاملتك لي، من استقبال حسن، واهتمام ورعاية، وطاعة وعناية، سيترك أثره الكبير في نفسي، وسأقدره لك كثيراً.
وأعدك بأني لن أقصر نحوك في أي شيء أقدر عليه وليس فيه انسياق وراء المظاهر الخادعة. وسأكون لك خير زوج إن شاء الله .. فكوني لي خير زوجة.
واعلمي أني لم أكتب لك ما كتبت إلا حرصاً عليك وعلي، على حياتنا الزوجية، وعلى أولادنا.
وفقك الله إلى كل خير، وألَّف بيننا، إنه سبحانه سميع مجيب.

زوجك المحب

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.