طاعتك زوجك طاعة لله – د. محمد رشيد العويد

طاعتك زوجك طاعة لله

د.محمد رشيد العويّد
ذِكْرُ الله تعالى من أفضل الأعمال، وأثوب العبادات؛ بل إن العبادات كلها تقوم على ذِكْر الله، وتهدف إليه، وتُعين عليه.
لكن ذِكر الله قليلاً غير محمود، ولابُدّ من ذِكرِه ذِكراً كثيراً، كما أمرنا الله تعالى: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا (41)” الأحزاب،
أما الذِكر القليل فقد ذُكِر في أفعال المنافقين: “إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُوا إِلَى الصَّلاةِ قَامُوا كُسَالَى يُرَاءُونَ النَّاسَ وَلا يَذْكُرُونَ اللَّهَ إِلا قَلِيلا (142)” النساء.
والذِّكْر ليس بالّلسان وحده، بل هو بالعمل أيضاً، فكُلّ عمل مباح أقوم به وأبتغي فيه طاعة الله ورضاه هو ذِكْر، كما في شُكر الله تعالى، فهو من الذِّكْر، لكنه ليس باللسان وحده، بل بالعمل أيضاً: ” اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ (13)” سبأ.
قال ابن كثير رحمه الله: اعملوا شكراً على ما أنعم به عليكم في الدنيا والدين.
وفيه دلالة على أن الشكر يكون بالفِعل كما يكون بالقول وبالنية، كما قال الشاعر:
 أفادتكم النعماءُ مِنِّي ثلاثة: يدي، ولساني، والضمير المحجَّبا
قال أبو عبدالرحمن الحبلي: الصلاة شكر، والصيام شكر، وكل خير تعمله لله شُكر.
وقال محمد بن كعب القرظي: الشكر تقوى الله والعمل الصالح.
أردتُ بهذا أن أُصحِّح ماتعتقده بعض النساء -الزوجات خاصة- من أن عباداتهن النافلة من صلاة وصيام وقراءة قرآن مُقدَّمة على حُسن تبعُّلها لزوجها، وتربية أبنائها، ورعاية أسرتها، حتى تجد إحداهن تقول لزوجها: لن أترك تلاوة القرآن من أجل أن أصنع لك كذا، أو أُلبِّي لك كذا.
ولعل النهي النبوي عن صَوْم المرأة تطوّعاً دون إذن زوجها؛ يؤكِّد وجوب تقديم حق الزوج على العبادة النافلة، بل إن قيام المرأة بذلك الحق عبادة أيضاً لأنها تقوم به طاعةً لله ولرسوله (ﷺ)، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله (ﷺ) قال: (لايحل لامرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه) متفق عليه.
وفي رواية أخرى: (لاتصوم المرأة وبعلها شاهد إلا بإذنه غير رمضان) أبو داود والترمذي.
وعليه فإن إهمال المرأة حقّاً من حقوق زوجها يجعلها آثمة، ومن ثَمّ فإن عليها أن تُقدِّم حق زوجها أولاً، وسأذكر لها أموراً أرجو أن يجعل الله لها فيها عوناً على قيامها بما لزوجها عليها وهي آمنة مطمئنة:
أولاً: استحضارها أن الله سبحانه الذي تسعى إلى رضاه بذكره عز وجل، هو الذي أمرها بترك العبادة من أجل القيام بعمل لزوجها ليس فيه معصية، استحضارها هذا يهوِّن عليها ما قد تجده من ضيق وهي تتوقف عن ذاك الذِّكر، أو تمتنع من أداء تلك العبادة، من أجل تلبية حق زوجها.
ثانياً: علمها، مما سبق بيانه، أن الذِّكر ليس باللسان وحده، بل بالعمل أيضاً، ومن العمل الذي تُطيع به الله ولها فيه أجر: قيامها بما يطلبه منها زوجها، فهي مُثابة مأجورة إن شاء الله.
ثالثاً: علمها أن العبادة النافلة التي تؤدِّيها قد لايقبلها الله منها، وليس لها فيها أجر، يجعلها تُدرك خسارتها، ذلك أن الأجر الذي رَغِبَت فيه لم تظفر به، مع ذنبها بعصيان الله الذي أمرها بطاعة زوجها.
رابعاً: تستطيع أن تذكر الله تعالى وهي تقوم بعمل ماطلبه منها زوجها، فتُسَبِّح وتُكبِّر وتحمد الله، وهذا مُتفق عليه، فتكون بهذا قد جمعت بين الطاعة والذِّكْر.
خامساً: من فضل الله علينا، ورحمته سبحانه بنا؛ أن أرشدنا إلى أذكار لاتأخذ وقتاً طويلاً ولاجهداً كبيراً، لكن فيها أجراً وفيراً وثواباً عظيماً؛ مثل ما ورد في حديثه (ﷺ)، فعن جويرية بنت الحارث رضي الله عنها أن النبي (ﷺ) خرج من عندها بُكرة حين صلّى الصبح وي في مسجدها، ثم رجع بعد أن أضحى وهي جالسة، فقال: (مازلتِ على الحال التي فارقتُكِ عليها؟)
قالت: نعم، قال النبي (ﷺ): (لقد قلتُ بعدك أربع كلمات ثلاث مرات لو وُزِنتْ بما قلتِ منذ اليوم لوَزَنَتْهن: سبحان الله وبحمده، عدد خلقه، ورضا نفسه، و زِنَة عرشه، ومداد كلماته). صحيح مسلم.
سادساً: لتكن المرأة على يقين بأن طاعتها لله فيما أمرها به من طاعةٍ لزوجها، وتقديم هذه الطاعة على نوافل العبادات، يُكسِبها قلب زوجها ورضاه، فلتتأمّل هذا لتُدرك رحمة الله بها وحفظه سبحانه بيتها وأسرتها.
على الأهل أن يُربّوا بناتهم على هذا الفهم الصحيح للعبادة، وعلى أن طاعة الزوج مقدمة على جميع النوافل، وعلى أن طاعته من العبادة لأنها بهذا تُطيع الله الذي أمرها بطاعة زوجها.
وأرى أن فهم الزوجات لهذا المعنى الصحيح سيُصلح كثيراً من البيوت، ويحمي الأزواج والزوجات من النزاع والشِّقاق، ويُقلّل من الطلاق، ويوفِّر للزوجين قدراً كبيراً من الودّ والرحمة الغائبَيْن عن كثير من الأزواج والزوجات. 

‏أخوكم 

محمد رشيد العويد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.